محطات للقرى السياحية والفنادق

محطات للقرى السياحية والفنادق

محطات للقرى السياحية والفنادق، تعد عاملا من عوامل جذب الزوار لها، حيث توفير مياه صالحة للاستخدام اليومي للزائر إن كان في فندق، أو للمقيم لفترة معينة إن كان في قرية سياحية، فالماء من الأشياء التي تشجع السائح على التواجد في مكان ما، أو تجعله ينفر منه، من أجل ذلك تأتي أهمية الاهتمام بمحطات المياه، ففي هذا المقال سنتابع عبرموقعنا فلتري

أهمية محطات للقرى السياحية والفنادق

مشروع إنشاء قرية سياحية أو فندق ليس بالمشروع الهين، ويتكلف مبالغ ضخمة، ولذلك يجب الاهتمام بكل شيء ومن أهم تلك الأشياء هي وجود مياه صالحة للشرب.

خاصة وجود معظم القرى السياحية بالقرب من البحر، فمن الممكن الاعتماد على ماء البحر كمصدر لمياه الشرب، بعد تحليته.

المشكلة التي كانت تواجه تلك القرى السياحية والفنادق، هي تكلفة تحلية مياه البحر؛ لتكون صالحة للشرب، حيث كانت المحطة الواحدة تتكلف مبالغ ضخمة.

لكن مع التقنيات الحديثة، تم إنشاء محطات للقرى السياحية والفنادق صغيرة نسبيا يمكنها، تحلية مياه البحر، ولعل هذا هو السبب في كثرة القرى السياحية والفنادق في السواحل، على أن تكون المياه المنتجة من 100 إلى 400 متر مكعب في اليوم.

كما يمكن معالجة مياه الصرف لإعادة استخدامها في أمور غير الشرب، كالحمامات أو أعمال التنظيف أو التشجير.

محطات للقرى السياحية والفنادق توفر تكلفة الوصلات والإمدادات التي تكلفها المبالغ الضخمة، إذا حاولت الاعتماد على شبكة المياه الحكومية، مما قد يقف حائلا دون إتمام المشروع.

محطات للقرى السياحية والفنادق
محطات للقرى السياحية والفنادق

أنظمة تنقية المياه بتكلفة منخفضة

تتنافس شركات الفلاتر الآن في الوسائل التي تمكنها من تنقية المياه بطرق وتقنيات مختلفة، بشرط الوصول إلى معدلات ونتائج جيدة، في درجة نقاء الماء.

الصفائح الحرارية:

تلك التقنية تستخدم تتباين درجات الحرارة حيث اصطام الماء بطرفي الصفائح، ومن خلال التباين درجات الحرارة حيث ترتفع من جهة وتنخفض من جهة أخرى، يتم تحلية الماء.

عمليات كيميائية بسيطة:

تلك العمليات تستخدم المعادلات الكيميائية البسيطة، وطرق التحكم الحديثة، في معالجة المياه عن طريق اتباع عدة خطوات منها:

  • محطات للقرى السياحية والفنادق مبدئية تستخدم الطرق العلمية في تنقية المياه من الشوائب لتكون الماء صالح للأغراض الغذائية أو الأغراض الصناعية والفنادق.
  • محطات تحلية مياه تعمل بنظام RO لتحلية مياه البحر وهى تصلح للقرى السياحية التي تقام على ساحل البحر، لتوفير مياه شرب صالحة.
  • يمكن تواجد مقاسات مختلفة لتلك المحطات سواء كانت للقرى السياحية والفنادق حسب القدرة التشغيلية للمحطة.
  • لابد من توفير أجهزة قياس للمياه المنتجة للتأكد من احتواء الماء على كل العناصر الغذائية الآمنة للصحة مثل الكالسيوم والمغنسيوم، مع وجود نسب مطهرات مسموح بها مثل الكلور والصوديوم.
  • لابد من توافر قطع الغيار، لما يتلف من أجزاء المحطة، وكذلك توفير عقود صيانة، تحت إشراف الشركة المنفذة.

مواصفات تنقية المياه في القرى السياحية والفنادق

تكنولوجيا معالجة المياه، سواء كانت مياه صرف أو مياه بحر أو مياه آبار تعد من أهم الأشياء التي يهتم بها أصحاب الفنادق والقرى السياحية، وتعتمد على تكنولوجيا وتقنية عالية تهدف لتوفير وترشيد الطاقة، وفي نفس الوقت توفير المياه للزائرين.

محطات للقرى السياحية والفنادق تعالج المياه في تلك الأماكن، حيث يتم التخطيط لها في البناء الهندسي للمشروع، نظرا لضخامة حجم المحطة، وحاجتها لمكان مخصصة لها، كما يجب أن تكون في مكان يصلح لأن تتصل بمواسير الصرف ومياه الشرب في القرية السياحية أو الفندق.

من أكثر الأنظمة المستخدمة في الوقت الحالي هي أنظمة التناضج العكسي، والتي تزيل أكثر من 99% من الأملاح الزائدة الضارة بالجسم والبكتريا، ولكن تلك المرحلة لا تزيل غازات سامة مثل غاز ثاني أكسيد الكربون.

العمل بنظام الترشيح الفائق حيث يزيل الترشيح الملوثات بنسبة 0.005 ميكرون، وهذه نسبة عالية جدا، وهو يعمل بنظام UF، لا يوجد فرق بينه وبين الترشيح العكسي أو الترشيح بالنانو إلا من حيث حجم الجزئيات، ومن أهم فوائده أنه:

  • لا يحتاج مواد كيمائية.
  • طريقة جيدة للمعالجة.
  • سهولة التشغيل.
  • صغر حجم المحطة، وبذلك فهي مناسبة للفنادق.
  • يزيل الكلور، والطمي والترسيب وبعض المعادن الثقيلة، والسموم.
محطات للقرى السياحية والفنادق
محطات للقرى السياحية والفنادق

محطات معالجة مياه الصرف الصحي

محطات للقرى السياحية والفنادق، قد تستخدم مياه الصرف في أعمال مختلفة كالتشجير، أو في أغراض أخرى بعد معالجتها، وتمر مياه الصرف في معالجتها بعدة طرق منها :

  • المعالجة الكيمائية والفيزيائية والبيولوجية لمعالجة مياه الصرف، وإزالة الملوثات منها، لتصبح آمنة لدرجة كافية لإعادة الاستخدام.
  • وتختلف طرق معالجة الصر ف الصحي ومنها : SBR/MBR/MBBR.
  • معالجة الماء للاستخدام في القرى السياحية، والفنادق، والمصانع والمنشآت، والمدارس والمستشفيات، والمنشأة العسكرية، والمطاعم ومواقع البناء المؤقت.

طريقة SBR

يتم ضخ الأكسجين، و الحمأة المنشطة في مياه الصرف.

طريقة MBBR

يتم حمل التلوث كوسيلة لخفض التكلفة، ويتم من خلال نظام تهوية للحمأة المنشطة على حاملات بلاستيكية، تحتوي على سطح داخلي كبير، تلامس الماء والهواء والبكتريا، بشكل مثالي، قبل عملية المعالجة.

مكونات محطات تحلية المياه للفنادق والقرى السياحية

يتم  استخدام محطات الفنادق والقرى السياحية  لتنقية الماء من خلال خاصية التناضح العكسي، وهو انتقال الماء من تركيز لأخر أقل، فيتم من خلال تلك المراحل إزالة الأملاح والملوثات المختلفة من مرحلة لأخرى، فتوفر تلك العمليات المرونة من بدأ العمل لنهايته.

وتحتاج هذه العملية مجموعة من المكونات منها:

  • مضخة سحب للمياه المالحة من البحر للبدء بعملية التحلية.
  • عمل مجرى للمياه ليتم مرور الماء من خلاله، ولكن في نهايته غشاء رقيق شفاف، ليمر الماء بدون نفايات صلبة، ليسهل عملية التحلية.
  • مجموعة من المرشحات الدقيقة والتي تقوم بإزالة الأجزاء الصلبة من الماء.
  • غشاء للأجزاء السيمزية، ومضخة للضغط العالي.
  • وحدة طاقة كاملة، لتوليد الطاقة اللازمة للمحطة.
  • فلتر لمعالجة المياه المحلاة.
  • أوعية لضغط المواد الكيماوية.
  • مجموعة من الخزانات منها، خزان للتخفيف، خزان عازل لمياه البحر، خزان للمياه المرفوضة، حيث تتم إعادة المياه مرة أخرى للبحر حتى لا تتراكم المياه عند مدخل المحطة.
  • كما يجب التخلص أولا بأول من الأملاح الزائدة التي تم ترسيبها في الخزان، حتى لا تستهلك طاقة كهربائية تمثل عبئا على محطة التحلية.

قد يهمك أيضاً محطات لمزارع دواجن

طرق تقليدية لتحلية الماء

هناك طرق تقليد كان الناس قديما يستخدمونها في تحلية الماء، وكانت المياه التي تنتج قليلة نسبيا، لذلك وجدت طرق ووسائل حديثة لإنتاج كمية كبيرة من الماء، ومن بين تلك الطرق:

  • الطريقة الحرارية، عن طريق غلي الماء وجمع البخار، أما الأملاح فيتم ترسيبها، وعيوب تلك الطريقة، هي الحاجة لوجود مصدر طاقة للغلي، وقلة كمية الماء المحلى.
  • طريقة التيار الكهربائي الذي يقوم بفصل جزئيات الماء عن جزئيات الملح، وهنا يجب الانتباه إلى أن كمية الكهرباء تكون بنفس قدر كمية الأملاح الموجودة في الماء.
  • الطريقة الحديثة وهى الطريقة الأسموزية وتعتمد على وجود غشاء نفاذ يقوم بفصل الأملاح عن الماء، عن طريق مرور الماء دون الأملاح

وهذا هو الهدف من عملية التحلية، لكن مع استخدام بعض المواد الكيماوية، التي تؤدي إلى ترسب الأملاح.

محطات للقرى السياحية والفنادق، متعددة ومختلفة منها لمعالجة مياه الصرف وإزالة المواد الصلبة والأملاح الزائدة والضارة، ولها استخداماتها، وكذلك محطات لمعالجة وتحلية مياه البحر، لتستخدم في الشرب والاستخدامات اليومية للزائرين، وهذه المحطات لها مواصفات وطرق مختلفة يجب اتباعها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Call Now Buttonإتصل الان